دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2021-01-24

الدغمي للعرموطي: لم يكن تسليم اياد نجم للامريكان قانونيا والملك الحسين غضب حينها

الرأي نيوز :
 
ردا على النائب صالح العرموطي قال النائب عبدالكريم الدغميفي جلسة النواب التشريهعية اليوم  إن تسليم الأردني أياد نجم للولايات المتحدة الامريكية عام 1995، كان بطريقة غير قانونية وطريقة متعسفة ودون علم مجلس الوزراء، مؤكدا ان الملك الراحل الحسين غضب حينها.

وأضاف الدغمي، أن جلالة الملك الحسين بقي يقدم من امواله الخاصة مصروفا لوالده ووالدته وتذاكر سفر، اضافة الى أنه كلفه بدراسة الأمر مع وزارة العدل الامريكية بعد ان تولى الوزارة عام 1996.

وبين أن ما حدث مع نجم لا يقاس عليه لأنه سلم بطريقة غير لائقة وغير قانونية، على متن طائرة من دون علم الحكومة مؤكدا أنه لا يدافع عن تلك الحكومة وهو لم يكن فيها.

واشار الدغمي إلى أنه على اطلاع تام بالقضية، حيث كان احد الاشخاص الذين قاموا بوضع محام له في امريكا على نفقة جلالة الملك الحسين.

وأوضح أن في محضر القضية وفق الملف الذي طلبه، وجد ان الشاب نجم قال "لا مانع من تسليم نفسي"، مؤكدا الدغمي، "رغم شكي في ذلك لكن لا يطعن به الا بالتزوير".

كما أكد الدغمي أن الأردن لا يوافق على الاتفاقيات التي فيها انتقاص من سيادته، مشيرا الى أنه قرأ الاتفاقيات الثلاث مع اوكرانيا ولم يجد فيها أي انتقاص من السيادة الأردنية، ولذلك يدعو الى الموافقة عليها.

من جهته العرموطي علق على حديث الدغمي قائلا: "لا يتصور عقلي او ذهني أن يقال أن اعضاء اللجنة القانونية أقروا بتسليم نجم، حيث كان عمره 17 عاما ومثل امام القضاء الاردني، فكيف يسلم؟".
عدد المشاهدات : ( 1782 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .