دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2019-11-19

بيان هام صادر عن رئاسة المجلس

الرأي نيوز :
 

صدر عن مجلس النواب البيان التالي :

الزملاء الكرام
فاجأ وزير خارجية الولايات المتحدة الامريكية المجتمع الدولي بتوجّيه صفعةً للشرعية الدولية حيث كشف بشكل سافر القناع عن الوجه الحقيقي للسياسة الخارجية الامريكية، حينما قال: إنّ بلادَهُ تعتبر المستوطنات الإسرائيلية مُتّسقة مع القانون الدوّلي.
ويعني ذلك، أن أمريكا تريدُ إضفاء صِفة الشرعية على المستوطنات، حيثُ تُقر أنهّا لا تتعارض مع القانون الدّولي.


إن مصداقية القوى الدولية بخاصة الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن والمنّظمات الدولية والإنسانية في العالم، بات اليوم مرهوناً بمدى وقوفها امام هذا التحدّي الأمريكي للشرعية الدولية.
إنّ القرار الأمريكي المعلن، إنما هو تأجيج للصّراع العربي الإسرائيلي، ونسفٌ لِكُل مساعي السّلام، بل هو إشعالٌ لنار الفتنة ليظلّ العالم في أتون الويلات والحروب والدّمار. ونُطالب اليوم كافة المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية التعبير عن استنكارها الصريحلتلك السياسة الرّعناء وهذا الاستهتار المُشين بحق الشرعية الدولية.


ويؤكّد مجلس النواب رفضه المطلق لتصريحات وزير خارجية أمريكا داعمين في ذلك موقف جلالة الملك عبدالله الثاني الداعي لحل عادل للقضية الفلسطينية القائم على حلّ الدولتين وعدم شرعية المستوطنات.


وندعو الإدارة الامريكية بعدم التلاعب في مصالح الشعوب، ونؤكد أيضا على أن تصريح الخارجية الامريكية على لسان وزيرها، هو انتهاك للأعراف و المواثيق الدولية، وتنكّر لقرارات الأمم المتحدة التي تبنتها أمريكا نفسها .

عدد المشاهدات : ( 645 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .