دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2019-09-21

مانشستر سيتي يفترس "الدبابير" بثمانية نظيفة

الرأي نيوز :
سحق حامل اللقب مانشستر سيتي ضيفه واتفورد بثمانية أهداف نظيفة مساء السبت على ملعب "الاتحاد" ضمن مباريات الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأحرز أهداف مانشستر سيتي كل من دافيد سيلفا (1) وسيرجيو أجويرو (7 من ركلة جزاء) ورياض محرز (12) وبرناردو سيلفا (15 و48 و60) ونيكولاس أوتامندي (18) وكيفن دي بروين (85).

وبهذه الفوز الصريح، يرتفع رصيد مانشستر سيتي إلى 13 نقطة في المركز الثاني وراء المتصدر ليفربول (15 نقطة) الذي يلعب مساء الأحد أمام تشيلسي في قمة المرحلة.

واعتمد مدرب مانشستر سيتي جوسيب جوارديولا كما جرت العادة، على طريقة اللعب 4-3-3، فوقف لاعب الوسط البرازيلي فرناندينيو مجددا في عمق الدفاع إلى جانب أوتامندي، بإسناد من كايل ووكر والفرنسي بنجامين مندي العائد من الإصابة بعد غياب طويل، وقام الإسباني رودري بدور لاعب الارتكاز، مانحا الحربة للبلجيكي كيفن دي بروين والإسباني دافيد سيلفا، لمساندة الخط الهجومي المكون من رياض محرز وبرناردو سيلفا وسيرجيو أجويرو، في غياب الإنجليزي رحيم سترلينج الجالس على مقاعد البدلاء.
في الناحية المقابلة، لجأ فريق المدرب الإسباني كيكي سانشيز فلوريس، إلى طريقة اللعب 4-1-4-1، فتواجد أدريان ماريابا في عمق الخط الخلفي إلى جانب كريج داوسون بإسناد من الطهيرين كيكي فيمينيا وخوسيه هوليباس، ووقف إتيان كابويه وحيدا بين خطي الدفاع الوسط، مقايل تقدم عبداللاي دوكوري إلى الأمام لمساندة توم كليفرلي في بناء الهجمات بمساعدة من الجناحين ويل هيوز وديميتري فلوكوير، بينما أدى الإسباني جيرار ديلوفيو دور المهاجم الصريح.

ولم تمض سوى 52 ثانية، حتى افتتح مانشستر سيتي التسجيل عبر دافيد سيلفا الذي تابع بأناقة عرضية من الجهة اليمنى لدي بروين، وكاد واتفورد يعادل النتيجة في الدقيقة الرابعة عندما تلقى ديلوفيو كرة من دوكوري، ليتخطى أوتامندي قبل أن يسددها لترتد من الدفاع وتذهب بجانب القائم.    

وركض محرز وراء تمريرة طويلة داخل منطقة الجزاء ليقوم الحارس بن فوستر بإعاقته، فاحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها أجويرو بنجاح مسجلا هدفه الثامن البطولة بالدقيقة السابعة.
وتعرض محرز للإعثار مجددا وهذه المرة على مشارف منطقة الجزاء، ليحتسب الحكم ركلة حرة نفذها اللاعب الجزائري بنفسه لترتد من كليفرلي إلى داخل الشباك.

وبعد 3 دقائق، جاء الدور على البرتغالي سيلفا ليدون اسمه على لائحة المسجلين، عندما قابل رأسية من أجويرو بقوة في الشباك وسط غياب غير مبرر لدفاع "الدبابير".

ولم يكتف مانشستر سيتي عند ذلك، بل أضاف الهدف الخامس في الدقيقة 18، عندما أرسل دي بروين الكرة داخل منطقة الجزاء إلى أجويرو الذي بدوره أطلقها قوية أمام المرمى تابعها مواطنه أوتامندي دون وجود مضايقة.
واقترب أجويرو من إحراز الهدف الثاني له في الدقيقة 25، عندما انفرد بالمرمى وحاول إسقاط الكرة من فوق الحارس بن فوستر لتمر لجانب القائم البعيد، وبعدها بدقيقتين أصاب المهاجم الأرجنتيني العارضة بعد تمريرة من دي بروين.

وأجرى واتفورد تبديلا مبكرا بإشراك روبرتو بيريرا مكان فولكوير، والتقط حارس سيتي إديرسون الكرة قبل أن تصل المنفرد بيريرا في الدقيقة 38، وعاد القائم ليحرم أجويرو من التسجيل إثر رأسية نحو الزاوية القريبة في الدقيقة 44.

وبدأ مانشستر سيتي الشوط الثاني مهاجما، وأطلق ووكر تسديدة قوية فوق المرمى بالدقيقة 46، قبل أن يسجل برناردو سيلفا هدفه الثاني في اللقاء بالدقيقة 48، بعدما حصل على الكرة داخل منطقة الجزاء اثر تمريرة الإسباني سيلفا المرتدة من الدفاع، ليضع الكرة بثقة في الشباك.
وتابع أجويرو عرضية البديل أنجيلينيو فوق العارضة بالدقيقة 58، ثم أضاف سيلفا الهدف الثالث له في المباراة بالدقيقة 60، بعد تمريرة "مقشرة" أمام المرمى من دي بروين.

في الدقيقة 60، قابل محرز عرضية أنجيلينيو برأسه لكن محاولته ارتطمت بالعارضة، وجرب رودري حظه بتسديدة زاحفة مرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 76، قبل أن يطلق اللاعب نفسه تسديدة أخرى صدها الحارس فوستبر بالدقيقة 81.
ومع اقترب المباراة من نهايتها، تمكن دي بروين من ترك بصمته بالهدف الثامن في الدقيقة 85، بعدما تلقى كرة من محرز وسددها بعنف في الزاوية العليا اليمنى لمرمى واتفورد، وأهدر اللاعب على نفسه فرصة تسجيل الهدف التاسع بالدقيقة 89، عندما شق طريقه داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد بجانب المرمى.
عدد المشاهدات : ( 327 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .